8 طرق للتعامل مع الخوف عند الاطفال

8 طرق للتعامل مع الخوف عند الاطفال

8 طرق للتعامل مع الخوف عند الاطفال 

الخوف عند الاطفال عاطفة قوية غير محببة سببها إدراك خطر ما، إن المخاوف مكتسبة أو تعليمية ، لكن هناك مخاوف غريزية مثل الخوف من الأصوات العالية أو فقدان التوازن أو الحركة المفاجئة، إن الخوف الشديد يكون على شكل ذعر شديد، بينما الكراهية والاشمئزاز تسمى خوفاً ، أما المخاوف غير المعقولة تسمى بالمخاوف المرضية  ،  إن المخاوف المرضية عند الأطفال تتضمن الظلام والعزلة والأصوات العالية، المرض و الوحوش، الحيوانات غير المؤذية، الأماكن المرتفعة، المواصلات، وسائل النقل، الغرباء.

الخوف عند الاطفال
الخوف عند الاطفال

ما هي العوامل التي تؤثر في الخوف عند الاطفال؟

  1. الجروح الجسدية، الحروب، الخطف.
  2. الحوادث الطبيعية، العواصف والاضطرابات، الظلام والموت، وهذه المخاوف تقل تدريجياً مع تقدم العمر.
  3. مخاوف نفسية، مثل الضيق والامتحانات والأخطاء والحوادث الاجتماعية والمدرسة والنقد.

تابعوا ايضا: صعوبات القراءة عند الاطفال

ما هي اسباب الخوف عند الاطفال؟

  1. الخبرات المؤلمة: يحدث الخوف بسبب التعرض لمواقف مؤلمة مثل حادث سيارة أو الاعتداء الجسدي أو الجنسي علي الطفل و قد تستمر هذه المخاوف عند الطفل لفترة كبيرة معه.
  2. إسقاط الغضب: يغضب الأطفال من سوء معاملة الأهل، ومن الشعور بالغضب يصبح لديهم رغبة في إيذاء الكبار..
  3. السيطرة على الآخرين: إن المخاوف يمكن أن تستعمل كوسائل للتأثير أو السيطرة على الآخرين، أحياناً أن تكون خائفاً الوسيلة الوحيدة والأقوى لجلب الانتباه وهذا النمط يعزز مباشرة الطفل لتكون له مخاوف، وهو يجعل الآخرين يتقبلون الطفل وهو يحصل على الإشباع عن طريق الخوف، مثاله الخوف من المدرسة، فالطفل يظهر خوفه من المدرسة حتى لا يذهب إلى المدرسة، والبقاء في البيت، وإذا كان الوالدان يكافئان الطفل على الجلوس في البيت الأمر الذي سيجعل الطفل يشعر أن الجلوس في البيت تجربة مستمرة وممتعة بالنسبة له وبالتالي يجعل الخوف مطيه له للسيطرة على الآخرين وقد يتحول هذا الخوف إلى عادة.
  4. الضعف الجسمي أو النفسي: عندما يكون الأطفال متعبين أو مرضى فإنهم سيميلون غالباً للجوء إلى الخوف خاصة إذا كانوا في حالة جسمية مرهقة وإذا كان فترة هذا المرض طويلة، إن هذه الحالة من المرض تقود إلى مشاعر مؤلمة وبالتالي فإن الأطفال ذوي المفاهيم السالبة عن الذات والذين يعانون من ضعف جسدي يشعرون بأنهم غير قادرين على التكيف مع الخطر الحقيقي أو المتخيل.تابعوا ايضا: 6 افكار مدهشة لتشجيع الطفل علي القراءة

  1. النقد والتوبيخ: إن النقد المتزايد ربما يقود الأطفال إلى الشعور بالخوف، يشعر الأطفال بأنهم لا يمكن أن يعملوا شيئاً بشكل صحيح، ويبررون ذلك بأنهم يتوقعون النقد ولذلك فإنهم يخافون، ولذا فإن التوبيخ المستمر على الأخطاء يقود إلى الخوف والقلق، وسوف يعم الطفل شعوراً عاماً بالخوف، وبالتالي فإن الأطفال الذين ينتقدون على نشاطاتهم وعلى تطفلهم ربما يصبحون خائفين أو خجولين.
  2. الاعتمادية والقوة: إن الصراحة والقسوة تنتج أطفالاً خائفين أو يخافون من السلطة، إنهم يخافون من المعلمين أو الشرطة، وإن توقعات الآباء الخيالية هي أيضاً من الأسباب القوية والمسئولة عن الخوف عند الأطفال، وعن فشلهم، حيث أن الآباء الذين يتوقعون من أطفالهم التمام في جميع الأعمال غالباً يتكون عن أطفالهم الخوف، ولا يستطيعون أن سلبوا حاجات الآباء، ويصبحون خائفين من القيام بأي تجربة أو محاولة خوفاً من الفشل.
  3. صراعات الأسرة: إن المعارك الطويلة الأمد بين الوالدين أو بين الأخوة أو بين الآباء والأطفال تخلق جواً متوتراً وتحفز مشاعر عدم الأمان، وبالتالي يشعر الأطفال بعدم المقدرة على التعامل مع مخاوف الطفولة حتى مجرد مناقشة المشاكل الاجتماعية أو المادية التي تخيف الأطفال.

شاهدوا هذا الفيديو عن: كيفية التعامل مع الطفل العصبي

ما هي طرق الوقاية من الخوف عند الاطفال:

  1. الإعداد للتكيف مع المشكلة: فمرحلة الطفولة هي أنسب المراحل لإعداد الأطفال للتكيف مع أي نوع من المشاكل الخاصة، ويجب أن يكون هناك من طرف الوالدين كم كبير من التفسيرات والتطمينات لأطفالهم.
  2. التعريض المبكر والتدريجي لمواقف مخيفة: وذلك حتى يعتاد الطفل على مواجهة مواقف مشابهة بعد ذلك تقع فجأة وسيساعد ذلك في منع حدوث مخاوف عميقة لدى الأطفال.
  3. تفهم الخوف عند الاطفال: الأطفال مازالوا يستكشفون الحياة من حولهم، وخيالهم يتطور تجاه كل ما يروه، فقد يرتبط شيء أو شكل معين بشيء ما يبعث الخوف بداخلهم عند رؤيته. 
  4. التحدث مع الأطفال: التحدث إلى الطفل سوف يشعره براحة كبيرة، فيجب علينا مشاركته الحديث عن مخاوفه و علينا أيضا إحترام تلك المخاوف و لنسأله ماذا يخيفه ؟ و لماذا؟ و لنعطه الاهتمام و لنستمع إليه جيدا و لنحدث معه عن مخاوفنا و نحن صغار فهذا يؤدي الي تقوية العلاقة بالطفل بالإضافة لإشعاره بالأمان.تابعوا ايضا: 10 نصائح مهمة لتقوية ذكاء الاطفال

  1. لا يجب أن تكون مخاوفه أضحوكة: رأيت الكثير من الناس ومن العائلة وهم يتعاملون مع مخاوف أطفالهم على أنها أضحوكة ويسخروا منهم، فهذا السلوك لن يقلل من مخاوفه بل سيزيد منها ومن توتره، وأيضاً مع الوقت سيصبح وسيرسخ عنده معنى عدم احترام الذات، ويمكن للطفل التغلب على مخاوفه مع الحب والاهتمام والاحترام.
  2. لا يجب الضغط علي الطفل لفعل أمر يخيفه: يجب أن نعطى الطفل وقته ليشعر باﻷمان والراحة تجاه مخاوفه.
  3. يجب أن نتحلى بالصبر: يجب أن نتعلم الصبر مع أطفالنا، و أن نقف معهم و نشجهم علي أن يتخطوا مخاوفهم مهما أخذت معالجة المشكلة من وقت، فلا يجب أن تستسلم لانفعالاتنا حتى لا تؤثر علي الطفل بالسلب.
  4. يجب أن نكون نحن القدوة : يجب أن نواجه مخاوف الطفل بالتجربة أمامه ، فإذا كان يخاف من شيء معين علينا إقتحامه لتتبدد مخاوف الطفل.

اقرأ أيضاً