ملف كامل عن التوحد عند الاطفال

ملف كامل عن التوحد عند الاطفال

التوحد عند الاطفال , يعتبر أحد الاضطرابات السلوكية التي تحدث في الاطفال ، و يعتبر التوحد من الأمراض الحديثة التي أصبحت أكثر الامراض النفسية شيوعًا ، لذلك من المهم التعرف علي اعراض مرض التوحد لدى الاطفال كاملا حتي يتم تشخيصه و علاجه مبكرًا ، و لايعني الاصابة بالتوحد أن الطفل يكون غبيًا و و بالعكس فقد تزيد معدلات ذكاء هؤلاء الاطفال أقرانهم في بعض الأمور ، و تشير الاحصائيات الي اصابة ما يقرب من 10 لكل 10000 طفل علي مستوي العالم بالتوحد ، و تختلف هذه النسبة من بلد الي بلد و ذلك تبعا للاحصائيات الدقيقة، تعالوا سويا نتعرف علي التوحد من خلال تلك الاسئلة:

ملف كامل عن التوحد عند الاطفال
ملف كامل عن التوحد عند الاطفال

إقرأوا ايضا: كل شيء عن التأتأة عند الاطفال

ما هو التوحد؟

التوحد هو إضطراب سلوكي يحدث في الثلاث سنوات الاولي من العمر نتيجة حدوث اضطراب في وظائف المخ بحيث لا تعمل سويا في تناسق وتناغم تجعل الطفل غير قادر علي التواصل مع المحيطين به بشكل طبيعي.

ما هي أسباب مرض التوحد؟

لم يُكتشف الي الان السبب الرئيسي لحدوث التوحد الا ان هناك العديد من الفرضيات التي لها علاقة بالاصابة بالتوحد و منها:

  1. عوامل وراثية: تشير بعض الدراسات و الابحاث الي وجود اضطرابات جينية في الاطفال الذين يعانون من التوحد، كذلك اصابة التوائم المتماثلين أكبر من التوائم المختلفين، كما أن هناك بعض التغيرات الملحوظة في كروموسوم 11 و 19 بالاضافة الي الكروموسومات 2 و 7 و 4 و 15 مما يدل علي ارتباط التوحد ببعض الاضطرابات الجينية، كما انه وجد تأثر الاقارب من الدرجة الأولي لبعض المصابين بالتوحد كما تربط بعض الدراسات بين الاصابة بمرض كرموسوم اكس الهش و التوحد.
  2. عوامل مرتبطة بالحمل والولادة: تشير بعض الدراسات التي أجريت في المانيا والدنمارك الي ولادة أطفال مصابين بالتوحد بسبب تناول امهاتهم ادوية للصرع مثل (الديباكين)، كما أن معانة الأم من نقص هرمون الغدة الدرقية وخصوصا في الثلاث شهور الاولي من الحمل يؤدي الي التوحد.
  3. تشير العديد من الدراسات الي أن اصابة الأم أثناء الحمل بالحصبة يؤدي الي ولادة طفل يعاني من التوحد.
  4. تشير الدراسات أيضا ان نسبة الاصابة بالتوحد بين الاطفال الذكور أكبر من الاناث بثلاثة الي اربعة اضعاف.
  5. التعرض للملوثات: تربط بعض النظريات بين تعرض الطفل للتلوث البيئي والكيماوي والسموم بدرجة كبيرة يزيد من احتمالية اصابتهم بالتوحد كما تشير الدرسات الي أن تعرض الأم أثناء الحمل الي المبيدات الحشرية يزيد من نسبة اصابة الجنين بالتوحد.تابعوا ايضا: تأثير العواصف الترابية علي صحة الاطفال
  6. عوامل مرتبطة بالمخ: حيث تشير الدراسات الي أن نسبة الناقل العصبي (السيروتونين ) مرتفعة في دم الاطفال المصابين بالتوحد مقارنة بالاطفال الاصحاء.
  7. في الماضي كانت أصابع الاتهام تشير الي أن تطعيم (MMR) او الحصبة والحصبة الالمانية والنكاف يسبب التوحد الا ان الدرسات الحديثة اثبتت عدم صحة هذه الفرضية.تابعوا ايضا: جدول التطعيمات الاجبارية في مصر
  8. عمر الوالدين: تشير الدرسات الي أن زيادة عمر الأم عن 35 سنة من الممكن أن يؤدي الي إنجاب طفل يعاني من التوحد مقارنة بعمر الأم اقل من 25 سنة، كما أن زيادة عمر الأب عن 50 سنة ايضا يؤدي الي إنجاب اطفال مصابة بالتوحد.
شاهدوا هذا الفيديو عن: 10 طرق للتعامل مع الطفل العصبي

ماهي أعراض مرض التوحد؟

التوحد عند الاطفال يمكن ملاحظة اعراض التوحد حتى قبل بلوغ الطفل سن الثلاث سنوات. بعض الاطفال يتطورون بشكل سليم حتى سن عام ونصف الي عامين ثم يتوقف التطور الطبيعي او يبطئ ويفقدون جزء من المهارات المكتسبة . و يمكن ملاحظة تطور الطفل بشكل دقيق عن طريق المتابعة مع الطبيب المختص و هناك بعض العلامات في السنة الاولي من العمر و التي تدل علي امكانية حدوث عند الطفل و من هذه العلامات:

  1. لا يستجيب لصوت والدته.
  2. لا يلتفت عندما يُنادي عليه باسمه.
  3. لا ينظر في أعين من يحدثه.
  4. لا يلعب مثل باقي الاطفال في سنه.
  5. لا يبتسم ولا يستجيب للاشارات الاجتماعية من البيئة. 

و قد تظهر هذه علامات التوحد في سن سنتين:

و في خلال السنة الثانية من العمر تكون علامات مرض التوحد اكثر وضوحا. في حين ان الاطفال الاخرين يصيغون كلماتهم الاولى ويشيرون الى الاشياء التي يريدونها، فالطفل الذي يعاني من مرض التوحد يبقى منعزلا، وايضا:

شاهدوا هذا الفيديو عن تأثير مشاهدة الاطفال للتليفزيون و خاصة قناة طيور الجنة
  • لا يلفظ كلمات حتى سن 16 شهر.
  1. لا يلعب العاب ” التخمين” حتى سن 18 شهر.
  2. لا يكون جملا من كلمتين حتى جيل سنتين.
  3. يفقد المهارات اللغوية.
  4. لا يبدي اهتماما عندما يشير شخص الى شيء مثل سيارة تسير أمامه.

إقرأوا ايضا: حل مشكلة مص الاصابع عند الاطفال

و هذه علامات أكيده علي اصابة الطفل بالتوحد:

المهارات الاجتماعية:

  1. لا يستجيب عندما يناديه أحد باسمه.
  2. لا ينظر فى عين من يحدثه تقريباً.
  3. يبدو أحياناً أنه لا يسمعك.
  4. يقاوم عندما يحاول أحد احتضانه و الإمساك به.
  5. يبدو غير واعٍ بمشاعر الآخرين.
  6. ينسحب إلى عالمه مفضلاً اللعب وحده.

اللغة:

  1. يبدأ الكلام بعد عمر السنتين، ولديه مشكلات تطورية أخرى ببلوغه العامين ونصف العام.
  2. يفقد قدرته التي كان قد اكتسبها على قول الكلمات أو الجمل.
  3. يتكلم بلهجة غريبة وكأنه يغنى أو يتحدث مثل الإنسان الآلي.
  4. لا يستطيع أن يبدأ محادثة أو يستمر فيها.
  5. قد يعيد الكلمات أو العبارات ولكنه لا يفهم متى يستخدمها.

السلوك:

  1. يقوم بحركات متكررة كالاهتزاز، ومرجحة اليدين، والدوران
  2. لديه طقوس محددة، ويضطرب لأدنى تغيير فى هذه الطقوس.
  3. يتحرك باستمرار.
  4. ربما ينبهر ببعض الأجزاء من الأشياء كعجلات السيارة اللعبة.
  5. قد يصبح بشكل غير عادى حساساً تجاه الضوء، الصوت، اللمس وفوق ذلك يكون غير واعٍ بالألم.

أقرأوا ايضا: كل شيء عن فرط الحركة و تشتت الانتباه عند الاطفال

كيف يمكن تشخيص حالات الاصابة بالتوحد؟

من الضروري عمل متابعة دروية للطفل لملاحظة نموه و تطوره و هل يسير بطريقة طبيعية أم انه يعانى من بعض الاضطرابات السلوكية أو العضوية ، وفي حال ظهرت اعراض التوحد لدى الطفل، يمكن التوجه الى طبيب متخصص في علاج التوحد، الذي يقوم، بالتعاون مع طاقم من المختصين الاخرين، بتقييم دقيق للاضطراب.

ونظرا لان مرض التوحد يتراوح بين درجات عديدة جدا من خطورة المرض وحدة اعراضه، فقد يكون تشخيص التوحد  مهمة  معقد ،حيث لا يوجد تحليل معين للكشف علي التوحد. وبدلا من ذلك، يشمل تقييم التوحد  عمل فحص للطفل،  و الحديث مع الاهل عن مهارات الطفل الاجتماعية و قدراته اللغوية و سلوكه وعن كيفية ومدى تغير هذه العوامل وتطورها مع الوقت.
و قد يخضع الطفل لعدة فحوصات واختبارات تهدف الى تقييم قدراته الكلامية واللغوية وفحص بعض الجوانب النفسية.


وبالرغم من ان اعراض التوحد الاولية تظهر، غالبا، في ما قبل سن الـ 18 شهرا، الا ان التشخيص النهائي يكون، في بعض الاحيان، لدى بلوغ الطفل سن السنتين او الثلاث سنوات، فقط، عندما يظهر خلل في التطور و تاخير في اكتساب المهارات اللغوية، او خلل في العلاقات الاجتماعية المتبادلة، والتي تكون واضحة في هذه المرحلة من العمر.

وللتشخيص المبكر اهمية بالغة جدا، لان التدخل المبكر، قدر الامكان، وخصوصا قبل بلوغ الطفل سن الثلاث سنوات، يشكل عنصرا هاما جدا في تحقيق أفضل الاحتمالات والفرص لتحسن الحالة. 

تابعوا ايضا: تأخر النطق عند الاطفال

ما هو علاج التوحد عند الاطفال ؟

الي الآن ، لايوجد علاج محدد لمرض التوحد و لكن علينا بذل مزيد من الجهد لكي يتعايش الطفل التوحدي مع مجتمعه بطريقة طبيعية ، و يجب أن يتوفر فريق طبي متكامل للتعامل مع حالات التوحد و يتكون هذا الفريق من:

  1. طبيب أطفال علي دراية كاملة بمراحل نمو الطفل المختلفة.
  2. طبيب نفسي أطفال.
  3. طبيب متخصص في الكلام و اللغة.
  4. أخصائي متخصص في التعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة.

ومن خلال وضع برنامج تدريبي لتعليم الطفل كيفية التواصل مع الاخرين، من خلال الكلام والاشارة لكي يخرج الطفل من دائرة اهتماماته الشخصية والعزلة الي العالم الاجتماعي الطبيعي، وقد يحتاج بعض الاطفال لبعض الادوية التي تساعدهم على التركيز وزيادة الحركة وقد يصف الاطباء بعض الادوية التي تحتوي على الاوميجا 3.

شاهدوا هذه الحلقة عن : فوائد الاوميجا 3 للاطفال

كيف يمكن للأب او الام مساعدة ابنائهم المصابين بالتوحد؟

يجب علي الاباء و الامهات تقبل الطفل في الاسرة و كذلك شرح حالته لإخوته لكي يتقبلوه و يساعده في القيام بواجباته و تنظيم حياته. و هذه بعض النقاط المهمة للاباء و الامهات.

  1. تشجيع الطفل بامكافأة عند قيامه بعمل مطلوب منه.
  2. يجب تعلم كل ما يتعلق بحالة الطفل حتي يسهل التعامل معه.
  3. اظهار الحب و الحنان للطفل و شموله بالرعاية.
  4. يجب توفر مكان في المنزل يشعر فيه الطفل بالراحة و الأمان.
  5. يجب توفير كل الامكانيات التي تساعد الطفل علي التعلم مثل الصور و الرسوم و القصص المفيدة

اقرأ أيضاً