واحة الاسرة

علاج السخونية عند الاطفال

السخونية عند الاطفال أو الحمي تعتبر عرض لأمراض كثيرة و ليست مرض في حد ذاتها و هذا  ليس معناه دائماً أن الطفل يعانى من مشكلة خطيرة، لكن على العكس ارتفاع درجة حرارة الطفل شيء جيد، فهو يدل على أن الجهاز المناعى للطفل يقوم بوظيفته عن طريق محاربة أى عدوى يصاب بها الطفل و يختلف مدي تحمل الاطفال لدرجات الحرارة تبعا لعمرهم كالتالي:

  • الطفل أقل من شهرين: أى ارتفاع فى درجة حرارته عن 38 درجة  مئوية، لابد من استشارة الطبيب على الفور، فالطفل فى هذا العمر جهازه المناعى لم يكتمل بعد ولا يقوم بدوره، وأى ارتفاع فى درجة حرارته غالباً ما تعبر عن عدوى خطيرة، مثل الالتهاب السحائي أو الالتهاب الرئوى.
  • الطفل فى عمر من ثلاثة إلي ستة أشهر: أى ارتفاع فى درجة حرارته عن  38.3 درجة، لابد من مراجعة الطبيب.
  • الطفل أكبر من ستة أشهر: أى ارتفاع فى درجة حرارته عن 39.4 درجة ، لابد من مراجعة الطبيب، وحتى إذا لم يصاحب ارتفاع الحرارة أى عرض آخر.
  • أيضا ينبغى مراجعة الطبيب إذا كان طفلك أقل من سنتين، واستمر ارتفاع حرارته أكثر من 24 ساعة، أو إذا كانت توجد عنده أعراض أخرى، مثل رفضه للطعام والتهاب الحلق، أو تصلب الرقبة، أو آلام بالأذن، أو طفح جلدي، أو إسهال، إو صداع شديد، أو يشعر بالضيق ويبدو عليه المرض.

ما هي اسباب السخونية عند الاطفال ؟

يوجد فى المخ جزء يسمى «الهيبوثلامس»، وهو المتحكم فى درجة حرارة جسم الإنسان، والتى عادة ما تختلف اختلاف طفيف على مدار اليوم، فمن الطبيعى أن تكون درجة حرارة جسم الإنسان 37 درجة ، لكنها تقل بشكل طفيف فى منتصف الليل والصباح الباكر، وتزيد بشكل طفيف إلى 37.7 درجة فى وقت الظهيرة، و«الهيبوثلامس» يمكن أن يرفع درجة حرارة الجسم نتيجة لأسباب مختلفة:

تابعوا ايضا: الحمي القرمزية عند الاطفال

  1. الأسباب الشائعة لرفع درجة حرارة الجسم غالباً ما تكون الأمراض الشائعة، مثل نزلات البرد والتهاب الحلق والتهابات الأذن والمثانة والكلى والجلد والالتهابات الأخرى.
  2. ارتفاع الحرارة كعرض جانبى لبعض الأدوية.
  3. ارتفاع الحرارة عند تناول التطعيمات الروتينية للأطفال.
  4. ارتفاع الحرارة فى حالة أمراض الجهاز المناعى.
  5. ارتفاع الحرارة فى حالة الخلل الهرمونى، مثل زيادة إفراز الغدة الدرقية.
  6. ارتفاع الحرارة فى حالات الإصابة بالسرطان – حمى الله اطفالنا جميعاً.

نصائح هامة اذا كان طفلك يعاني من السخونية:

  1. كما قلنا ان ارتفاع درجة الحرارة دليل علي نشاط الجهاز المناعي للطفل فلا تقلقي و كوني دائما هادئة فغالبا ما تزول الحرارة قريبا.
  2. اذا كانت الحرارة بسيطة أي اقل من 38 درجة و الطفل يلعب و صحته وحالته العامة جيدة فلا تقلقي يكفي عمل كمادات للطفل.
  3. أما اذا لاحظتي أن الطفل غير طبيعي (كانن) ولا يلعب و متغير المزاج فيجب الذهاب به الي الطبيب فورا.
  4. يجب أن يتوفر في الصيدلية المنزلية خافض حرارة مناسب لعمر الطفل و يفضل ان يحتوي علي مادة (الباراسيتامول).
  5. لا يجب مطلقا تغطية الطفل و لفه بملابس ثقيلة عندما تلاحظي ان (يرتعش) فهذا سلوك خاطئ جدا ربما يزيد من ارتفاع الحرارة.
  6. قد تلاحظي أن رأس طفلك و اطرافه باردة جدا …فهذا رد فعل طبيعي للجسم بسبب اضطراب يحدث في مركز التحكم في الحرارة .
  7. لابد من عمل كمادات ماء من الحنفية و لا يجب استعمال الثلج او الماء البارد جدا و يجب وضع الكمادات تحت الابطين و بين الفخذين و علي الجبهة .
  8. علي كل أم ان تتعلم قياس درجة الحرارة عن طريق الترمومتر الزئبقي (هو الادق) او الترمومتر الديجيتال.
  9. من الطبيعي ان تستمر الحرارة في الصعود و الهبوط 3 أيام أثناء اعطاء الطفل العلاج لذلك يجب ان تستمري في العلاج حتي يقضي الدواء علي الميكروب المسبب لارتفاع الحرارة.
  10. يجب متابعة الطفل بانتظام و الانتظام في العلاج وعدم وقفه او تغييره الا بعد استشارة الطبيب .

الدكتور يوسف قضا

الدكتور يوسف قضا طبيب اطفال مصري يعشق العلم والتعلم

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق