الرضاعة الطبيعية في شهر رمضان

الرضاعة الطبيعية في شهر رمضان

الرضاعة الطبيعية في شهر رمضان

الرضاعة الطبيعية في شهر رمضان لا شيء يضاهي لبن الأم و لا يعادل قيمته الغذائية الكبيرة ، فهو دافئ في الشتاء و بارد في الصيف جعله الله سبحانه و تعالي جاهز للشرب في أي وقت ، و مع قدوم شهر رمضان المبارك  تكثر الاسئلة من الامهات المرضعات عن الرضاعة الطبيعية في شهر رمضان وعن صيام شهر رمضان و الرضاعة الطبيعية و هل الصيام يؤثر في الحالة الصحية للرضيع.؟
الرضاعة الطبيعية في شهر رمضان
الرضاعة الطبيعية في شهر رمضان

هل يؤثر الصيام علي الرضاعة الطبيعية؟

 و تحتفظ الامهات المرضعات بالقدرة على إنتاج اللبن الكافي خلال فترة الصيام، لكن قد تنخفض نسبة الدهون في هذا الحليب وهذا لا يعتبر مشكلة في حدّ ذاتها، لكن قد يعني أن طفلك سيشعر بالجوع ويزداد طلبه على الرضاعة ويكثر من الرضاعة الطبيعية.
و مع الصيام يتأثر اللبن بشكل ملحوظ فتقل كمية الدهون التي تعطي الطفل الاحساس بالشبع و بالتالي يؤدي الي نقص كمية الحليب التي يتناولها الطفل مما قد يؤثر علي وزنه ، و لكن مع تغذية الام بشكل صحيح قد لا تعتبر هذه مشكلة .

و هناك بعض العلامات التي ان ظهرت علي الأم يجب عليها الافطار:

1.     الشعور بالعطش الشديد.
2.     الشعور بالصداع الشديد.
3.     حدوث دوخة أو اغماء أو فقدان للوعي.
4.     تغير لون البول الي اللون الأصفر الداكن ووجود رائحة نفاذة.
لو بدأت الأم المرضعة تلاحظ أي من هذه الإشارات أو العلامات، فيجب كسر الصيام وشرب بعض الماء وأخذ قسط من الراحة ، و يجب شرب الكثير من الماء و العصائر ، و كذلك التنوع في الاطعمة التي تحتوي علي البروتينات و الطاقة اللازمة لإنتاج الحليب.
شاهدوا هذا الفيديو عن: اسباب أكل الاطفال الطين و الاشياء الغريبة
 

و هناك بعض العلامات التي تدل علي عدم كفاية اللبن للرضيع ومنها:

1.     ظهور علامات الجفاف علي الطفل مثل قلة ليونة الجلد، و تكون العينان غائرتان .
2.     البكاء المستمر.
3.     مص الاصابع بعد الرضاعة .
4.     عدم النوم بعد الرضاعة.
5.     قلة التبول و تغير لون البول الي اللون الأصفر الغامق.
6.     ارتفاع درجة حرارة الرضيع.
 فاذا ظهرت هذه العلامات علي الطفل يجب علي الأم الافطار و قضاء الايام بعد رمضان ، و عموما لا يفضل الصيام في الستة شهور الاولي من عمر الرضيع الذي يعتمد علي الرضاعة الطبيعية بشكل اساسي ، و هي الفترة المهمة في بناء جسم الرضيع و جهازه المناعي ، و في حالة الاصرار علي الصيام ، فيجب علي الأم تناول كميات كبيرة من السوائل اثناء فترة الافطار مع التقليل من تناول الحلويات أو المخللات أثناء السحور و تأخير السحور الي اقرب وقت من الفجر، و عدم بذل مجهود شاق في الاعمال المنزلية و الحرص علي الراحة و عدم التعرض للشمس بصورة مستمرة.

اقرأ أيضاً