التبرز اللاإرادي عند الاطفال

التبرز اللاإرادي عند الاطفال

التبرز اللاإرادي عند الاطفال

التبرز اللاإرادي عند الاطفال ( Stool Incontinence) هو أحد اضطرابات الإخراج التي يعاني منها الاطفال ، و هي أقل حدوثًا من مشكلة التبول اللاإرادي ، و تبلغ نسبة الإصابة بالتبرز اللاإرادي عند الاطفال أقل من 10 سنوات 1-2% و تحدث في الذكور أكثر من الاناث بنسبة 1-6 .

التبرز اللاإرادي عند الاطفال
التبرز اللاإرادي عند الاطفال

متي يتم التحكم في عملية التبرز عند الاطفال؟

و خلال مرحلة الطفولة تسري عملية الاخراج كرد فعل للمنبهات التي تسري من المعدة والقولون مع تكون البراز داخل القولون بعد تناول الغذاء، وتنمو القدرة لدى معظم الأطفال للتحكم في عملية التبرز في الفترة من 18 – 24 شهر ويدعم ذلك رغبة الطفل في الظهور بمظهر حسن فضلاً عن تعزيز الأسرة له وإبدائها الإعجاب والمدح والمكافآت لهذا الصنيع.

ما هو التبرز اللاإرادي عند الاطفال؟و يُعرف التبرز اللاإرادي بانه  خروج البراز في مكان غير مناسب كأن يتبرز الطفل في ملابسه أو التبرز خارج الحمام (على أرضيات المنزل مثلاً) وحتى يوصف الطفل أنه يعاني من التبرز اللاإرادي  فلابد أن يحدث ذلك مرة على الأقل شهريًا ولمدة ثلاثة أشهر متتابعة وبصرف النظر إن كان ذلك عن عمد أو دون قصد. و لا يمكن إعتبار الطفل يعاني من التبرز اللاإرادي الا بعد مرور 4 سنوات من العمر .

ما هي أسباب التبرز اللاإرادي عند الاطفال؟

  1. أسباب عضوية: و ذلك بسبب وجود بعض العيوب و التشوهات الخلقية في القناة الهضمية أو في العمود الفقري أو بعد الجراحات التي تحدث في المستقيم .
  2. خلل وظيفي في القناة الهضمية: يعتبر الإمساك السبب الرئيسي في حدوث تلك المشكلة و قد لا يكون هناك سبب مرضي للإمساك و إنما خوف الطفل من التبرز بسبب الشعور بالألم الذي يصاحب عملية الامساك بسبب صلابة البراز، و لتجنب الألم يحاول الطفل ان يحبس البراز و بسبب تكرار عملية إحتباس البراز فإن القولون يتسع و يفقد حساسيته للامتلاء التي تنبه الجسم للرغبة في عملية التبرز . و هو ما يزيد من الإمساك و ما يزيد أيضا الألم عند التبرز. و مع تجمع البراز في الجزء الأخير من القولون يصعب استمرار القدرة على احتباس البراز فيبدأ لاإراديا خروج البراز مما يتسبب في التبرز اللاإرادي للطفل.
  3. فوبيا الحمام: ربما يصاحب إصابة الطفل بالإمساك وتسرب البراز باضطراب يسمى “رهاب أو فوبيا الحمامToilet phobia”وفيه يتجنب الطفل الجلوس على قاعدة الحمام لخوفه منها أو لخوفه أن يسقط داخل قاعدة الحمام مثلاً لذلك يتجنب دخول الحمام من البداية.

 تابعوا ايضا: 20 طريقة جديدة لتدريب الطفل علي الحمام

ما هي أنواع التبرز اللاإرادي؟

  1. تبرز لاإرادي أولي: لم يكن مسبوقًا بفترة من التحكم في البراز.
  2. تبرز لاإرادي ثانوي: كان مسبوقًا بفترة من التحكم في عملية التبرز.. ولأى من هذا النوعين قد يكون سلسل الغائط:
  • مصحوب بإمساك وتسرب للبراز.
  • غير مصحوب بإمساك ولا يحدث تسرب للبراز.

تابعوا ايضا: الاميبا و خطورتها علي صحة الاطفال

متي يجب استشارة الطبيب؟

يجب على الآباء سرعة التوجه للطبيب و عدم إهمال الأمر حتى لا تتفاقم المشكلة و ذلك في الحالات الآتية:

  1. وجود براز سائل في الملابس الداخلية للطفل.
  2. توقف الطفل عن التبرز.
  3. صلابة براز الطفل باستمرار.
  4. شكوى الطفل من الألم أثناء التبرز.
  5. ألم بالبطن.
  6. فقدان في الشهية
شاهدوا هذه الحلقة عن: من براز طفلك …تعرفي علي امراضه

ما هو علاج مشكلة التبرز اللاإرادي عند الاطفال؟

إن الاعتقاد الخاطئ لدى كثير من آباء الأطفال الذين يعانون من التبرز اللاإرادي بكون الطفل يسلك سلوكا خاطئا يستحق عليه العقاب يتسبب في فقدان الطفل للثقة بالنفس و انخفاض تقديره لذاته بينما ينبغي أن نوفر للأطفال الذين يعانون من هذه المشكلة مزيد من الدعم و التشجيع و مكافأتهم على انتظامهم في العلاج و طمأنتهم بأن هناك كثيرين لديهم نفس المشكلة ولكنهم تغلبوا عليها. ويجب على الآباء أن يتحلوا بالمزيد من الصبر لأن العلاج يتطلب وقتا طويلا يستغرق عدة شهور و يمكن أن يصل إلى عام كامل وقد يتعرض لانتكاسات. و يعتمد علاج الإمساك في الطفولة بشكل أساسي على استمراريته.

و تتلخص الخطوات الأساسية للعلاج في الآتي:

  1. إفراغ القولون من البراز الصلب المتجمع به:
    و ذلك باستخدام الملينات أو الحقن الشرجية و عادة تكون الحقن الشرجية هي الحل الأمثل. و يستمر الطفل في استخدام الملينات لعدة شهور بانتظام لأن تحجر البراز و صلابته يسبب الألم أثناء التبرز.
  2. تعويد الطفل على التبرز بانتظام خلال اليوم: 
    يعتمد نجاح علاج الإمساك على المدى الطويل على اعتياد الطفل التبرز بشكل يومي روتيني لعدة مرات لذا يجب مساعدة الطفل على التبرز من 3-4 مرات يومياً لمدة 5-10 دقائق في كل مرة. و الأفضل أن يكون ذلك بعد كل وجبة للاستفادة من الفعل المنعكس لتناول الطعام في تسهيل التبرز.
  3. تخفيف الألم أثناء التبرز:
    و ذلك عن طريق علاج الألم فيتم دهان مسكن موضعي حول فتحة الشرج. 
    و عادة ما يعود الإمساك عند تغيير نوعية الطعام أو التعرض للضغوط ولذا:
  • يجب متابعة نظام غذائي متوازن يحتوى على الكثير من الخضراوات و الفاكهة و الكثير من السوائل.
  • يفضل الإقلال من تناول منتجات الألبان مثل الجبن، الزبادي. و ذلك لأن بعض أنواع الإمساك تسببه البروتينات التي تحتويها منتجات الألبان.
  • ليس هناك أي ضرورة لتقليل الأغذية الغنية بالحديد فقد أثبتت الدراسات أن تلك الأغذية لا دور لها في الإمساك

اقرأ أيضاً